اسم القطعة:

قارورة ماء زهر

الموقع/المدينة:

استنبول, تركيا

المتحف الذي يحوي القطعة:

متحف الفنون التركية والإسلامية

تاريخ القطعة:

الربع الأخير من القرن 10 / النصف الثاني من القرن 16

الرقم المتحفي للقطعة:

91

مواد وتقنيات صنع القطعة:

ذهب، فضة، معادن أخرى، خزف، زجاج. زُخرفت بأشغال التركواز (فيروزكاري) والتخريم.

أبعاد القطعة:

الارتفاع: 32 سم

الفترة/الأسرة الحاكمة:

العهد العثماني

ممكان صنع القطعة أو العثور عليها :

استنبول، تركيا.

وصف:



قارورة لها شكل إجاصة ذات قاعدة قصيرة مدوَّرة. عنقها الطويل الرفيع على شكل شجرة سرو، ويتصل بالجسم بواسطة كتلة كروية مزينة بزخرفة نباتية. تمَّ إنزال قطع تركوازية مصقولة على الجسم، وهذه التقنية تسمَّى فيروزكاري. من خلال حفر الخلفية المعدنية تشكَّل نقش مخرَّم تتناوب فيه باقات من الخزامى والورد والقرنفل وأشجار السرو. ويُرى على المنضحة أيضاً أشجار سرو، وعلى القاعدة وريقات على شكل أكف، مشغولة بتقنية الفيروزكاري نفسها. والسطح الخارجي بكامله مدبَّج بحبات ياقوت وزمرُّد منزَّلة في تجاويف معَدة لها. إن تقنية التوشية بالفيروزكاري والذهب كانت تستخدم لتزيين أغلفة المصاحف بصورة خاصة خلال الربع الأخير من القرن 10 / النصف الثاني من القرن 16. والتركواز هو حجر كريم أزرق ضارب إلى الخضرة، ويعتبر في الثقافة الشعبية التركية، حتى يومنا هذا، تعويذة لدفع العين (الحسد)؛ ويعتقد أنه يمنع النحس والحوادث البغيضة.

إن هذه الأنواع من قوارير ماء الزهر، التي صنعت بإتقان ودُبِّجت بأحجار كريمة، كانت غالباً ما تستخدم من قبل موظفي البلاط في العهد العثماني. وكانت تصنع من الذهب والفضة والخزف والزجاج، وتمتاز بأعناق طويلة ومصبات ضيقة وأجسام كبيرة. كما كانت تستخدم لصبِّ ماء الزهر أو رشِّه على أيدي الضيوف، وكذلك في الاجتماعات والاحتفالات الدينية، كالمولد مثلاً (الاحتفال بعيد المولد النبوي). وكانت هذه القوارير تُُحمل عادة على صينية وتستخدم جنباً إلى جنب مع المبخرة خلال هذه الطقوس.

View Short Description

طريقة تأريخ القطعة وطريقة تحديد أصلها:





بدأ استخدام الرسومات الطبيعية، كالخزامى والورد ونبات الياقوتية والسرو والرمان، يترسَّخ في المخزون الزخرفي العثماني حوالي منتصف القرن 10 / 16. ولأن رسومات كهذه متوفرة في نموذجنا هذا، وكذلك في أعمال فنية مماثلة في خزينة قصر توبكابي، فقد أُرِّخت قارورة الزهر هذه بالقرن 10 / 16.



طريقة اقتناء المتحف للقطعة:



نقلت من ضريح أيوب سلطان (أيوب الأنصار) إلى المتحف في 10 كانون الثاني (يناير) 1919.

طريقة تحديد مكان صنع القطعة أو العثور عليها:

إن مهارة الصنعة المتميزة، إضافة إلى وجود قطع مشابهة في قصر توبكابي، تجعل من الممكن افتراض أن القارورة صنعت في ورشات قصر توبكابي في استنبول.

مراجع مختارة:


- Anadolu Medeniyetleri III, Selçuklu–Osmanlı (Anatolian Civilizations III, Seljuqs–Ottomans). Istanbul, 1983.

ملخص هذه الصفحة:

Alev Özay "قارورة ماء زهر" in Discover Islamic Art , Museum With No Frontiers, 2018. http://www.museumwnf.org/thematicgallery/thg_galleries/database_item.php?itemId=objects;ISL;tr;Mus01;29;ar&id=gold_and_silver

الإعداد: أليف أوزي. بالتركيةAlev Özay

Alev Özay is an expert at the Museum of Turkish and Islamic Arts in Istanbul. She was born in Ankara, Turkey in 1942. She graduated from the Department of Ancient Near Eastern Languages and Cultures of the Faculty of Letters, Istanbul University. She first worked at the museums of Tekirdağ and Kayseri. She attended Ottoman language courses in 1976–7 and restoration and conservation courses in 1982 organised by the Ministry of Culture and Tourism. She published an article on the “Turbe of Sultan Ahmet” in 1979 and in 1983 prepared the catalogue for the Exhibition on Islamic Arts in the 15th Century of the Hijra.

الترجمة: عباس عباس
تنقيح الترجمة مجد موسى

الرقم التشغيلي في "م ب ح" TR 53

Related Content


On display in

Exhibition(s) Discover Islamic Art

MWNF Galleries


Download

As PDF (including images) As Word (text only)