اسم القطعة:

حزامان من العاج مزينان بالمجوهرات

الموقع/المدينة:

استنبول, تركيا

المتحف الذي يحوي القطعة:

متحف الفنون التركية والإسلامية

تاريخ القطعة:

النصف الأول من القرن 10 / 16

الرقم المتحفي للقطعة:

483, 482

مواد وتقنيات صنع القطعة:

تركواز، ذهب، زمرد، صمغ، عاج، نقش، ياقوت.

أبعاد القطعة:

الطول: 65.5 سم؛ العرض: 4.5 سم

الفترة/الأسرة الحاكمة:

العهد العثماني

وصف:

حزامان من العاج، أحدهما يتألف من خمس صفائح مزوَّدة برصائع بيضوية، والآخر من أربع صفائح مع رصائع دائرية متصلة ببعضها بعضاً بواسطة مجموعات من القطع الصغيرة المترابطة، وجميعها مزخرفة بعدة طبقات. السطوح منقوشة بزخارف من أزهار ونباتات معترشة أنيقة ذات خطوط مشبعة بصمغ المصطكاء الأسود. الطبقة الثانية من الزخرفة تشتمل على ورود ذهبية تضم في مركزها الياقوت والتركواز، وترتبط بنباتات ذات أوراق ذهبية. الخلفية محجوبة تحت زخرفة شاملة، أما المواد الأساسية فتشع بأحجار كريمة مرصوفة بشكل رائع. إن الأزهار المنضدة بالذهب وتقنية الزخرفة ذات الطبقات المتعددة تعكس أناقة صنع المجوهرات في عهد السلطان سليمان القانوني (حكم في الفترة 926- 974 / 1520- 1566).

تأسست تنظيمات الفنانين والحرفيين (ما يدعى أهل الحرف) في عهد السلطان بايزيد الثاني (حكم في الفترة 886- 918/ 1481- 1512)، وكانت هذه التنظيمات بمثابة مدارس لجميع حقول الفن العثماني. يمكن معرفة عدد الفنانين المشتغلين في القصر من خلال سجلات الرواتب التي تم الاحتفاظ بها بصورة نظامية بدءاً من عهد سليمان القانوني.

تعدّ الأحزمة من ملحقات الزينة الشائعة للرجال والنساء، فقد كانت تستخدم حول الخصر لتجميل اللباس وتزيينه. علاوة على ذلك، فهي تحمل مغزى طقسياً أيضاً. كما أن تعزيز منزلة شخص ما كان يتم عبر الاحتفال بتطويقه بالحزام. وهذه العادة، المعروفة لدى النقابات الحرفية، كانت هامة للسلاطين أيضاً، وتم التأكيد عليها من خلال وضع الحزام على النصب التذكارية للسلاطين ورجال الحاشية المتوفين. ففي العهد العثماني كانت الأحزمة تنتج من الأقمشة الغالية وتطرَّز بخيوط الذهب والفضة. أما الأحزمة المنقوشة والمزينة، المصنوعة من الصفائح المعدنية المرصوفة لصق بعضها بعضاً، فتعكس مستويات راقية في مهارة الصنعة. وفي حين كانت أحزمة النساء غنية بالزخارف، فقد كانت تلك التي يرتديها الرجال خالية من الزخارف إلى حد ما.

View Short Description

طريقة تأريخ القطعة وطريقة تحديد أصلها:

إن الأشكال الزخرفية وخصائص الأسلوب تعيد تاريخ الحزامين إلى النصف الأول من 10 / 16. والميزة العامة لهذه المرحلة انعكست بأفضل صورة من خلال الأشغال المزخرفة بالأحجار الكريمة.

طريقة اقتناء المتحف للقطعة:

تم نقل الحزامين من ضريح السلطان سليم الثاني (حكم في الفترة 974- 982 / 1566- 1574) في استنبول إلى المتحف عام 1914.

مراجع مختارة:

- ölçer, N. et al. Museum of Turkish and Islamic Art. Istanbul, 2002.
- Roxburgh, D. J. (ed.). Turks: A Journey of a Thousand Years, 600 – 1600. London, 2005.

ملخص هذه الصفحة:

Alev Özay "حزامان من العاج مزينان بالمجوهرات" in Discover Islamic Art , Museum With No Frontiers, 2018. http://www.museumwnf.org/thematicgallery/thg_galleries/database_item.php?itemId=objects;ISL;tr;Mus01;31;ar&id=clothing_and_costume

الإعداد: أليف أوزي. بالتركيةAlev Özay

Alev Özay is an expert at the Museum of Turkish and Islamic Arts in Istanbul. She was born in Ankara, Turkey in 1942. She graduated from the Department of Ancient Near Eastern Languages and Cultures of the Faculty of Letters, Istanbul University. She first worked at the museums of Tekirdağ and Kayseri. She attended Ottoman language courses in 1976–7 and restoration and conservation courses in 1982 organised by the Ministry of Culture and Tourism. She published an article on the “Turbe of Sultan Ahmet” in 1979 and in 1983 prepared the catalogue for the Exhibition on Islamic Arts in the 15th Century of the Hijra.

الترجمة: عباس عباس
تنقيح الترجمة مجد موسى

الرقم التشغيلي في "م ب ح" TR 58