اسم القطعة:

طبق مقعر

الموقع/المدينة:

لشبونة, البرتغال

المتحف الذي يحوي القطعة:

متحف كالوست غولبنيكيان

الرقم المتحفي للقطعة:

774

مواد وتقنيات صنع القطعة:

خزف صوّاني ملون فوق طلاء الفخار وتحت طلاء مزجج شفّاف.

أبعاد القطعة:

قطر الحد الأقصى: 28 سم

الفترة/الأسرة الحاكمة:

الفترة العثمانية، 987 – 992 هجري / 1580 – 1585 ميلادي

ممكان صنع القطعة أو العثور عليها :

إزنيق؛ تركيا.

وصف:

طبق مقعّر مزخرف بالأخضر والأحمر والأزرق والأبيض وحدود سوداء. يقف طائران أسطوريان من الجوارح على شجيرات مليئة بالحراشف ومحاطة بأغصان من زهر الخوخ، التي تشكل زخارف الموقع المركزي المتوضع داخل ميدالية. تظهر على الصحن رؤوس الجوارح مزدانة بالتيجان، في حين يأخذ جسمها شكل تنين مجنح. يرتبط تصوير هذه الكائنات الأسطورية بكثير من الخرافات الحيوانية، ويتجلى بصفات متنوعة. كما تبدو على حواف الصحن كلاب الصيد وهي تلاحق عصافير وقطة وأرانب وزوجاً من البوم متقابلين. ويحتوي حرف وكعب الصحن على ثقبين يستعملان من أجل تعليقه.

View Short Description

طريقة تأريخ القطعة وطريقة تحديد أصلها:

من خلال التحليل الأسلوبي. كما أن انتشار مجموعة الألوان المتدرجة مع إدخال الأحمر المسمى"غضار الأرميني" يدل على أن الإنتاج يعود إلى النصف الثاني من القرن 10 الهجري / القرن 16 الميلادي.

طريقة اقتناء المتحف للقطعة:

الصحن مأخوذ من مجموعة جونييت التي جرى شراؤها في 10 نيسان (ابريل) 1919 بواسطة م. ستورا وشركاه.

طريقة تحديد مكان صنع القطعة أو العثور عليها:

من خلال المعاينات، والتحليلات الأسلوبية المقارنة وكتالوجات المعارض التي تم تنظيمها من قبل متخصصين دوليين يأتي ذكرهم في المراجع المختارة أدناه.

مراجع مختارة:

- Atasoy, N. et Raby, J., Iznik: the pottery of Ottoman Turkey, Londres, 1989.
- Ribeiro, M. Q., Louças Iznik / Iznik Pottery, Lisbonne, 1996.

ملخص هذه الصفحة:

Maria Queiroz Ribeiro "طبق مقعر" in Discover Islamic Art , Museum With No Frontiers, 2018. http://www.museumwnf.org/thematicgallery/thg_galleries/database_item.php?itemId=objects;ISL;pt;Mus01_A;20;ar&id=ceramics

الإعداد: ماريا كيروز ريبيرو.Maria Queiroz Ribeiro

Maria Queiroz Ribeiro é conservadora do departamento de Arte Islâmica do Museu Calouste Gulbenkian desde 1996, sendo responsável pelas secções de cerâmica, vidro e arte do livro. Tem comissariado diversas exposições: The World of Lacquer, Lisboa, 2001; Un Jardin Encantado, Arte Islámico en la Colección Calouste Gulbenkian, Madrid, 2001; Islamic Art in the Calouste Gulbenkian Collection, Abu Dhabi, 2004. Participou em colóquios internacionais no International Congress of Turkish Art, apresentando comunicações como Following the trail of Ottoman tiles in Portugal em Utrecht, 1999 e La céramique islamique dans la Collection Gulbenkian, no Musée de la Céramique de Sèvres, em 2003. É autora de Iznik Pottery of the Calouste Gulbenkian Collection, Lisboa, 1996 e co-autora de Mamluk Glass in the Calouste Gulbenkian Museum, Lisboa, 1999.

التنقيح: مارجوت كورتز
الترجمة: اينيس اوزيكي- ديبريه (من: البرتغالية, حنان قصاب حسن (من: الفرنسية).
تنقيح الترجمة (من: الفرنسية).احمد الطاهريAhmed S. Ettahiri

Archéologue et historien de l'art et de l'architecture islamiques, titulaire d'une maîtrise en archéologie de l'Institut national des sciences de l'archéologie et du patrimoine de Rabat (INSAP), Ahmed S. Ettahiri a obtenu en 1996 le grade de docteur en art et archéologie islamiques de l'Université de Paris IV-Sorbonne. En 1998, chargé de recherche à l'INSAP, il est nommé co-directeur des fouilles archéologiques maroco-américaines sur le site d'al-Basra (nord du Maroc). En 1999, il est conservateur du Parc archéologique de Chellah (Rabat) et membre du comité scientifique du Forum euroméditerranéen d'archéologie maritime (FEMAM, Carthagène, Espagne). Actuellement maître-assistant et chef du Département d'archéologie islamique à l'INSAP, il est aussi chargé de cours d'architecture islamique à la Faculté des lettres et sciences humaines de Meknès (Université Moulay Ismail, Maroc) et coordinateur du Maroc pour le projet “Qantara, traversées d'Orient et d'Occident” piloté par l'Institut du monde arabe à Paris. Ses recherches sur l'architecture religieuse du Maroc sous les Mérinides (XIIIe-XVe siècle) et sur les fouilles du site d'al-Basra ont donné lieu à plusieurs publications dans des revues scientifiques marocaines et étrangères.

الرقم التشغيلي في "م ب ح" PT 25