اسم القطعة:

لوحة فسيفسائية من ماعين

الموقع/المدينة:

مادبا, الاردن

المتحف الذي يحوي القطعة:

متنزه مادبا الأثري

تاريخ القطعة:

عام 100 هجري/ 719-720 ميلادي

مواد وتقنيات صنع القطعة:

مكعبات من الفسيفساء الحجرية.

أبعاد القطعة:

الطول: 16.5 م؛ العرض: 9.5 م

الفترة/الأسرة الحاكمة:

الفترة الأموية

ممكان صنع القطعة أو العثور عليها :

ماعين.

وصف:

تقع ماعين إلى الغرب من مادبا، وهي آخر القرى التي سُكنت على الطريق المؤدي إلى حمامات ماعين والزارة. خلال الحفريات الأثرية التي أجريت من قبل دائرة الآثار العامة في عام 1973، تم العثور على مجمع كنائس على تل يقع جنوب غرب ماعين يحتوي على أرضيات فسيفسائية.

توجد الأرضية الفسيفسائية الأكثر أهمية في صحن كنيسة الأكروبولس، وأرِّخت هذه الأرضية استناداً إلى النقش الذي تحمله بالعام 100 / 719 - 720. تتضمن هذه الأرضية الفسيفسائية سجادة وسطية محاطة بعدة إطارات غير متساوية في العرض، يزيد عرض بعضها على مترين. الإطار الأول يحتوي على مربعات صفراء اللون ومقاطع سوداء اللون. يتبع هذا الإطار إطار آخر مزخرف بأشكال زهرة الأكانثوس التي تحوي داخلها مشاهد صيد وحيوانات برية دُمِّر معظمها أثناء حرب الأيقونات (إزالة الأشكال الإنسانية وأشكال الحيوانات) واستبدلت بزخارف نباتية متنوعة. يلي هذا الإطار إطار آخر يتضمن أشكال أبنية محاطة بأشجار فواكه، ويظهر فيه إحدى عشرة بناية، كل واحدة منها تحمل اسم موقع جغرافي باللغة الإغريقية خاص بإحدى المدن الواقعة على شرق وغرب نهر الأردن، كل هذه المدن كانت ذات أهمية دينية ما عدا مدينة ماعين التي تميزت بطابع مدني.

الجزء الأوسط من هذه الأرضية الفسيفسائية كان مزخرفاً بأشكال هندسية وأشكال آدمية وحيوانية دُُمِّرت خلال حرب الأيقونات، واستبدلت بزخارف جديدة تشتمل على شكل سلة فاكهة وشكل قارب شراعي. احتوت الأرضية أيضاً على شكل ثور تم تدميره واستبداله بشكل شجرة، لكن أطرافه الخلفية وذيله وأحد أطرافه الأمامية ما زالت كلها واضحة.
يوجد في الجزء الشرقي من صحن الكنيسة إطار مزخرف بأزهار يظهر فيه لوح مستطيل بداخله نقش وهذا الشكل معروف بإسم Tabula Ansata ، ويحيط بهذا اللوح أشكال هندسية وثلاثة أكاليل من كروم العنب تنبثق من جرة صغيرة.

توجد أرضية فسيفسائية أخرى في الغرفة الواقعة إلى شمال الكنيسة. تبلغ أبعاد هذه الأرضية 6.8 x 3.5 م، وزخرفت بثلاثة ألواح. لم يتبقَ في اللوح الأوسط من الأرضية إلا الجزء العلوي من الزخرفة وبعض الدوائر المتداخلة. أما في اللوح الشرقي فيمكن رؤية ذيل وقدمي وظهر حيوان، وشجيرات، والطرف العلوي من قرني حيوان ما. وفي أعلى هذه الأشكال يوجد نقش باللغة الإغريقية. دُمِّر هذا المنظر خلال حرب الأيقونات، وكان في الأصل يتضمن مشهداً لحيوان يشبه البقرة وأسد ينظران إلى شجرة. واستبدل هذا المنظر بشجيرات على الجهة اليسرى وإبريق على الجهه اليمنى، واستبدلت أيضاً أغصان الشجرة في الوسط.

View Short Description

طريقة تأريخ القطعة وطريقة تحديد أصلها:

أرِّخت القطعة استناداً إلى التاريخ الذي يحمله النقش الموجود على الأرضية الفسيفسائية. وبدراسة الأسلوب الفني المستخدم في هذه الأرضية الفسيفسائية، يتضح أن الفنان الذي صنع الأرضية الأصلية هو نفسه الذي دمرها خلال حرب الأيقونات، إذ أن الأسلوب الفني المتبع في صنع أشجار الفواكه في القطعة الأصلية هو نفس الأسلوب المتبع في القطعة البديلة في السجادة الوسطى أو المركزية.

طريقة اقتناء المتحف للقطعة:

عُثر على هذه الأرضية الفسيفسائية أثناء التنقيبات الأثرية التي أجريت في الموقع، وتم نقلها من موقعها الأصلي إلى متنزه مادبا الأثري بهدف المحافظة عليها وحمايتها وترميمها.

طريقة تحديد مكان صنع القطعة أو العثور عليها:

تم العثور على هذه الأرضية في الكنيسة ضمن المجمع الكنسي في ماعين .

مراجع مختارة:

- .De Vaux, R. “Une Mosaïque Byzantine a Ma'in (Transjordanie).” Revue Biblique, 1938, pp. 227 – 258
- .Piccirillo, M. The Mosaics of Jordan. Amman, 1993
- .Piccirillo, M. “Le Antichita Bizantine de Ma'in e Dintorni.” Liber Annuus, no. 35, 1985, pp. 339 – 364
- Schick, R. The Christian Communities of Palestine from Byzantine to Islamic Rule: A Historical
.and Archaeological Study. Princeton, 1995

ملخص هذه الصفحة:

Ghada Al-Yousef "لوحة فسيفسائية من ماعين" in Discover Islamic Art , Museum With No Frontiers, 2018. http://www.museumwnf.org/thematicgallery/thg_galleries/database_item.php?itemId=objects;ISL;jo;Mus01_H;40;ar

الإعداد: غادة اليوسفGhada Al-Yousef

Ghada Al-Yousef is an archaeologist and the Director of the Friends of Archaeology Society in Jordan. She studied at the University of Jordan from where she received her BA and MA in Archaeology. In 1993 she undertook a course in the restoration and conservation of ancient mosaics held by the Italian government in Jordan. She was affiliated to the Jordanian Department of Antiquities from 1994 to 1997 as a trainee in the restoration of ancient mosaics and the production of modern mosaics at Madaba Mosaic School. In 1995 she opened her own gallery and workshop for producing mosaics. She was appointed as the Director of the Friends of Archaeology Society in 2001. She has carried out excavation work in Amman and Madaba.

الترجمة: غادة اليوسفGhada Al-Yousef

Ghada Al-Yousef is an archaeologist and the Director of the Friends of Archaeology Society in Jordan. She studied at the University of Jordan from where she received her BA and MA in Archaeology. In 1993 she undertook a course in the restoration and conservation of ancient mosaics held by the Italian government in Jordan. She was affiliated to the Jordanian Department of Antiquities from 1994 to 1997 as a trainee in the restoration of ancient mosaics and the production of modern mosaics at Madaba Mosaic School. In 1995 she opened her own gallery and workshop for producing mosaics. She was appointed as the Director of the Friends of Archaeology Society in 2001. She has carried out excavation work in Amman and Madaba.
, نوفة ناصر
تنقيح الترجمة مجد موسى

الرقم التشغيلي في "م ب ح" JO 81